محمد علي التومي: إقامة لأسبوع في برشلونة أو مدريد تتكلّف أقل من أسبوع في تونس

دعا رئيس الجامعة التونسية لوكالات الأسفار محمد علي التومي اليوم الثلاثاء 11 جويلية 2017 الحكومة إلى وضع استراتيجية واضحة على مدى خمس عشرة سنة لـتطوير السياحة التونسية، منتقدا ما وصفه بالتعامل الموسمي مع قطاع السياحة.

وعاب التومي خلال استضافته ببرنامج إكسبرسو على جميع الأطراف المتداخلة بالقطاع، عملها بشكل فردي، قائلا إنّه لا يوجد تواصل بين الهياكل المعنية بالسياحة في تونس.

وجدّد، في هذا السياق دعوته إلى تشكيل مجلس أعلى للسياحة يهتم بالتحسين من مردودية هذا القطاع، مشيرا أنّ المنافسة في الوقت الحالي أصبحت على المستوى العالمي.

كما اعتبر التومي أنّ الموسم الحالي ليس في مستوى التطلعات ولا يقارن بما أدخلته الدولة من عملة صعبة سنة 2014، آخر عام قبل الأحداث الإرهابية في سوسة وباردو في 2015.

وواصل القيادي بحزب البديل التونسي (حزب مهدي جمعة) انتقاداته للحكومة، قائلا إنّ عليها تغيير القوانين ذات الصلة لتكون أكثر مرونة خاصة في ما يتعلّق بقانون الصرف.

كما طالب بتركيز مكاتب صرف في مختلف المناطق الحدودية بالأساس، مشيرا أنّ غالبية السياح الجزائريين والليبيين يدخلون البلاد بالدينار التونسي، ويقومون بتحويلاتهم في السوق الموازية.

واشار التومي أنّ إقامة لمدة أسبوع في المدينتين الاسبانيتين برسلونة ومدريد تتكّلف على المسافر التونسي أقل من أسبوع في تونس، مضيفا ” هذه حقيقة علينا الاعتراف بها “

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *