تونسي يحمل حقائبه للمحكة ويتوسل القاضي ان يسجنه بدل الاقامة مع زوجته

أقدم مهاجر تونسي في ايطاليا على الإستنجاد بالسلطات الإيطالية طالبا منهم ايداعه بالسجن بدل البقاء مع زوجته في المنزل رهن الإقامة الإجبارية، التي فرضها عليه القاضي لتنفيذ ما تبقى من ال 5 أشهر سجنا نافذا سبق وحوكم بها .

وفضل المهاجر التونسي “محسن م.” 46 سنة بحسب ما اورده موقع “المهاجر بريس” قضاء باقي مدة عقوبته بسجن مدينة بادوفا شمال إيطاليا على البقاء مع الزوجة كل اليوم بالمنزل حيث لاتنتهي الخلافات بينهما على كل شيئ ولأتفه الأسباب .

وتبدو القصة صعبة التصديق خاصة وأن رجال الدرك بالمنطقة التي يقيم بها التونسي تفاجؤوا به وهو يدق الباب حاملا حقيبة بها ملابسه وأغراضه ومتوسلا الدخول حتى تنتهي مشكلته.

لكن المفاجأة ستكون أمام قاضي الأمور المستعجلة الذي وبدل تقدير حالته النفسية أدانه بعدم بالفرار وعدم إحترام الإقامة الإجبارية ويحكم عليه مرة أخرى، بالعودة إلى بيت زوجته ضاربا كل توسلات المهاجر التونسي المسكين عرض الحائط .

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *